عالمكي الخاص
اهلا وسهلا بيكي عزيزتي الزائرة في احلى منتدى

منتدى عالمك الخاص

تمتعي معنا باحلى المواضيع الجديدة والشيقة

اذا كنتي زائرة فسجلي معنا واستمتعي

واذا كنت عضوة فتفضلي بالدخول


عالمكي الخاص

اهلا و سهلا بكم في منتديات عالمك الخاص
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
»  رواية (صـ,ـدفـ,ـةجـ,ـمـ,ـعـ,ـتـ,ـنـ,ـآ)
الثلاثاء 7 أبريل 2015 - 13:17 من طرف زهرة الجبل

»  --- " ثمـرات الصبـر " ---
الثلاثاء 7 أبريل 2015 - 12:52 من طرف زهرة الجبل

»  --- " ثمــار التـوكـل " ---
الثلاثاء 7 أبريل 2015 - 12:50 من طرف زهرة الجبل

»  لاتيأس وان طال البلاء
الإثنين 8 ديسمبر 2014 - 13:32 من طرف زهرة الجبل

» hàhahiiiiiiiiii
الخميس 11 سبتمبر 2014 - 10:34 من طرف زهرة الجبل

» طريقة استخدام حنة ندى ماس
الخميس 11 سبتمبر 2014 - 10:28 من طرف زهرة الجبل

» ثورة التنحيف من ندى ماس مع دريم ماس قاهر الدهون في ايام قلائل (2)
الخميس 11 سبتمبر 2014 - 10:20 من طرف زهرة الجبل

» مطلوب مندووووبات لشركة ندى ماس في جميع الدول العربيه وبعموووله كبيرره
الخميس 11 سبتمبر 2014 - 10:15 من طرف زهرة الجبل

» الأن استمتعى بمؤخرة ممتلئة وارداف جذابةمع لمسة انوثة ماس
السبت 28 يونيو 2014 - 16:17 من طرف بوكه مانشى

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
maissa
 
زهرة الجبل
 
MÏmá Bũrñïñg Heárt RǾçk
 
ايمان اسماء
 
محبة إيميلي
 
ŘĂŇĨā'ŴĩŤ ฮ
 
princessa
 
ŘỎFÀıďª bỰτtәЃ∫lŷ
 
عاشقة الصمت
 
hanine
 

شاطر | 
 

 تابع للرواية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زهرة الجبل
مشرفة || ~
avatar

عدد المساهمات : 1552
نقاط : 2653
تاريخ التسجيل : 23/09/2010

مُساهمةموضوع: تابع للرواية   الجمعة 21 ديسمبر 2012 - 12:01


























(بعيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــد عن شوارع دبي الرائعه ....
وبعيـــــــد عن خليجنــــآ ...
وبعيد عن اسيا بكبرها ...
شخص يتسكـــــع بين حواري لندن الجميلـــــــــــــه ....
وهو يحمل شنطة رجال الاعمــــآل ....
ببدلته الرسميه .... ينتقل من شركه الى شركه اكبر ...
مقامه عالي بين رجال الاعمال الكبار ....
رفع جواله ودق على ابوه بالسعــــوديه ...
-(بلهفه :- هلا يبه ... انا بندر ..
-(بثقل وخشونه :- هلا ولله بولدي ... وشلونك وكيف شغلك معاك ؟؟؟
-بخير الحمد الله ... وكل شي تمام ومثل ماتبي ....
-طيب ماقالو لك متى بترجع .!!
-لا ولله يبه بس أكيد قريب ... تعرف انا ماقصرت معهم بكل شي ... وشغلنا هينا بلندن
ماشي ... مابقى لي غير الرجع للرياض بالسلامه ... بس متى ماأدري ولله ...
-(بابتسامه كلها فخر بولده بندر :- كل زاويه بالبيت اشتاقتلك ياولدي ...
-(ابتسم بحماس وهو يتمنى يرجع للرياض بسرعه عند ابوه ... وهو مارجع للرياض من بعد
ماتوفت امه قبل سنتين .... كيف لما جى كان كل شي كئيب بالبيت أو بالاصح القصر الكبير
والعملاق .... والثراء الواظح من المظهر والداخل ...
بس كل هالثراء مجرد بعد مايتوفى الأب محمد ..... يورثه ولده الوحيد بندر بما ان اخوه بدر توفي من سنوات
وهو الوريث الوحيد بأسم العائله ...
بس محد يدري ان فيه ورثاء غير بندر ... وهم ابناء بدر ...
ومحد يدري غير الجد ... محمد ... بس لا يمكن يكشف عن هالسر دامه معارض عليه من البدايه ...
""""""""""""""""""""""""""""""""""""""
فيصل منسدح على الكنبه بغرفة عبادي ...
-(عبادي :- اقول فصول ...
- همم ..
-الحين بتقعد جذي بعيد عن اهلك .!!
-يعني شتبيني اساوي ..؟؟الرد لهم وأقول انا اسف لاني غلطان !! وأنا ماساويت شي ..!!
بس اصلا كلها كم يوم وراد لهم ... واللي مايبيني مايقدر يتكلم ..
البيت بيتي ... واذا أي احد عنده اعتراض يروح للمجان اللي خذوني منه ويقولون لهم
ليش خذوني ... بما انهم مايبوني ببيتهم !!! جان تركوني .. محد غصبهم يتبنوني ..
يتحملون ماياهم ... وقسم بالله العلي العضيم هذي عنود بتتسطر لوتقعد تستبيخ مره ثانيه عندي ..
مسويه نظرات ومادري شنو ؟؟ ؤف جد نشبه هالبنيه ...
-ليش تقول عنها جذي .. هذا يزاها لانها تحبك .. طيب وش ذنبها هي ..!!
-عبود شرايك تخلي عواطفك لك .. مابيها موليه ... وسكر على السالفه ..
-(سكت عبادي شوي رغم ان فيصل قسى عليه شوي .. بس مايقدر يزعل من فيصل ...
ابتسم ابتسامته المرحه وهو يقول :- طيب انتش فيك ذالايــــآم صاير تسرح كثير ..؟؟
لا يكون جوانا وقعتك بشبـــآك حبها هههه ..
-ؤما جوانا .. ياعمي روووح .. عاد هذي اخر وحده افكر فيها بالحب .. بعدين أي حب واي خرابيط ..
انتش فيك سوالفك اليوم كلها مادري من وين يايبها .؟؟؟
-لا عاد صج شفيك .؟؟؟
-قلتلك مافيني شي .... (علق نظراته للعبادي شوي ... ولقاه بجد كسر بخاطره لانه يعرف
ان عبادي من النوع الحساااااااس .. من اقل الامور ...
ابتسم ثم قال :- ؤكي بقولك بس هاه .. بيننا ؤكيه ..!!
-(بحماس دلخ :- ؤكيشناااات ... افا عليك منو متى انا فضيحه ..؟؟
-أي لا كلش نسينا اخر مره ..!! ولا أذكرك ؟؟
-يووووه وانت للحين مانسيت الموضوع ..؟؟؟ ياخي جم مره قلتلك انها كانت زلة لسان ....
-اخاف بعد هذي تصير زلة لسان ..!!!
-(حز بخاطره شوي ثم قال :- خلاص ترى انت موب مضطر تقول لي ..؟ مايحتاي ...
-يووهووووووه عبووود ... اسمع بس اسمع .. ترى كنت اتغشمر وياك .. شفيك زعول بسرعه !!
ياخي السالفه ومافيها عن بنيه .. ماأدري شفيني عليها .. صاير افكر فيها طول الوقت ...
ماادري شنو ياني .. من يوم شفتها ...
اول مره احس اني ابي شخص من قلبي ... بس هي واظح عليها ماتبيني ..
بسبب اول موقف لنا كان غبي شوي ..
-شاهوووووه عيل صرت تحب ...
-ومنو قالك اني احبها !! يعني لاني قلت لك اني افكر فيها وابيها قلت احبها ..!!
شدراك يمكن تكون نزوه ..
-تسمع بالنزوه انت ولا تدري شنو ... لا ياحبيبي هذا حب يتسمى ..
-لا تكفى يالمثقف بالفلسفه العاطفيه .. عبوود عاد بلا استهبال ..
انت من صجك تقول اني احبها !!
-أي وبعدين بتتذكر كلامي .. بس منو هاي سعيدة الحظ او بنفس الوقت تعيييسة الحظ بما انها
سرقت قلب واحد نسونــجي ...
(فيصل مسك المخده .. وعلى وجه عبادي بقوه ...
جلس يظحك عبادي على شكل فيصل اللي واظح عليه عصب من كلمة نسونجي ...
-اقول عبيد بدل مانت قاعد تسب فيني قوم ييب لي ماي ولا خذلي طريج الروح اييب لي ماي ...
عطشااان ..
-(بمزح :- عطشت عيل من يبنا طريا الحب ..!!
(عض لسانه بخفيف ثم قام وهو يقول بصوت عالي شوي :- عبيد انا الراويك ..
هاي اخر مره ايي للبيتكم ...
-هههههههه اصلا انت دوم تقول جذي وتيي ...
-مشكلتي ذالاهل ولا جان ماطبيت بيتكم وانت فيه ...
(طلع فيصل وهو يمشي نازل تحت ... نسى ان البيت موب بيته وان فيه خوات عبيد ...
لما دخل المطبخ ... أخذ له كاس وصب له من الجيكه ... سمع صوت نفس بين هالهدوء ...
لف وراه يطالع ... ولقاها اخت عبادي واقفه بالزاويه وهي ماسكه صحن ومتوتره ...
فيصل مانتبه لها من البدايه ان فيه احد بالمطبخ ... دخل وماحس بوجودها ...
علق نظراته شوي عليها .... ماقدر يوخرها عنها ... ماتوقع بيوم ان عند عبادي اخت حلوه جذي ..!!
لاحظ نفسه وكيف هو يخون رفيجه من وراه وهو ماشال عينه عن اخته ...
بهاللحظه علطول وخر عينه فيصل وهو يقول ..
-اسف صج اسف .. ماحسيت بوجودج ...
(أخت عبادي أكتفت بصمتها ثم طلعت.. حاسه بقلبها بيطلع من مكانه ...
من سنوات وهي تطل على فيصل من الشباك لما يجيهم مع عبادي ...
تحس باعجاب كبيير له وماتدري اذا هو حب او لا ...
بس الاكيــــد انه اعجاب بوسامته لا غير لانها اصلا ماتعرفه غير من بعيد تشوفه ...
اما فيصل واقف متنح ... ويدور الشبه بين عبادي واخته ....
لانه شك انه البنت موب اختهم ...
وش جاب القرد للغزال <<قاللها بصوت واطي ...
-منو القرد ومنو الغزال !!!!
(التفت بسرعه من الروعه ... وتلعثم لما شاف عبادي وراه ... لف بعيونه يدور على اخته لا يكون شافهم ..
بس اشوا مو موجوده انشالله مايكون شافنا ...
-(بتلعثم ويبتسم :- ههه لا آآآآآ بس ذكرت اهلي وسوالفهم ...
-طيب هذا وقت اهلك .. امش يالله بس نروح نشوف لنا فلم ....
"""""""""""""""""""""""""""
تولين منسدحه وهي تفكر بالدكتور طلال ....
تذكرت شكلها لما بغت تصدم فيه عند الباب ...
تذكرت كيف شكله وهو واقف عند البحر ...
بس تعكر مزاجها لما تذكرت سالفته مع جوجو ...
قامت وهي رايحه للصوب مكتبها ...
فتحت دفتر صغير .. وبدت تكتب مايلـــــي ..

رأيتــــــه ولا أعلــــم مالذي حصل لي ....
شعرت بقلبـــي يهتف لي ....
ويردد .... مالذي احببني فيه ..
رغم قساوته لي ...
من أول يوم ...
جعلني أفكـــــر به طوال الوقت ...
ولكـــــــــن ماذا عن ..
جـــــــــوجـــــــــو ....
ماذا عن حبها له منذ الطفوله ...
مالذي جعلني اتجاهل هذا ...
رغم معرفتي بحبها له الجنوني ....
مــــآذا افعـــل ...
فأنـــآ لا استطيع ان اتجاهــــــل حبي له ...
لا أعلــــــم مالذي سأفعله ....
أمــــآ حاليـــآ فأنـــآ متأكده بأنني ...
أحبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكـ يـــا ..
طـــــــــلال ....
أحبكـ وليس بيدي حيله

سكرت الدفتر وهي تحس بقلبها تعلا دقاته ...
فجـــأه تذكرت رقمه بجوال امها ...

سكرت الدفتر وهي تحس بقلبها تعلا دقاته ...
فجـــأه تذكرت رقمه بجوال امها ...
نقزت من غير شعور وهي تركض بالدرج وتطمر كل درجه منه ...
امها تحت بالصاله رفعت راسها بستغراب وهي تقول :-
شفيج بالسم الله عليج .... شنوهالركض ذا كله ؟؟... لا عاد اشوفج تركضين جذي بسم الله ...
(نقزت تولين عندها وهي تقول بين انفاسها المقطوعه :- يـــ ... مامـــا وين جـ ... جـ ... جوالتج ..!!
-هو ليه ... شتبين منه .. وين موبايلج !!!
-يوووه مامي بسرعه وينه ..
-وه بسم الله علي شوفيه على الكامادينه بغرفتي ...
-يووووه فوق ... ليش تهدينه فوق .. اذا حد دق عليج كيف بيلاقونج ؟؟؟
-وانتي شخصتج ... قومي بس قومي فقعتي لي طبلتي من لسانج ... لسانج هاللي يبيله قص شوي ...
الشارع ســـمــعــ ....
(بس ماحست بنفسها الا وهي لحالها ...
-بسم الله الرحمن الرحيم شفيها هالمطفوقه ..!!! لا اليوم موب طبيعيه هالبنيه ..!! الله يهبطها بسمه بس ...
(تولين وهي تدور بين الارقام على اخر متصل ... لقته واحد بدون اسم وهو اكيد رقم الدكتور طلال ...
ابتسمت بفررررحه كبييره تحسها بجواتها ...
خذت الجوال وبســــرعه ...
دخلت غرفتها وهي تفكر ...
تدق او ماتدق !!!
قلبها يزداد نبضاته ..اكثـــــــــــر وأكثر ... نست ظيقتها اللي تو وماتحس غير بالحماس والخوووووف
بقلبها ....
-(بصوت واطي بينها وبين نفسها :- ياربي احبه بس خايفه ادق عليه ... بعدين شنو بقول ..!!
اصلا لو يعرف انه انا ماراح يهدني بحالي بكره ...
يمكن يحتقرني .... او يحس اني بنت ماتربت ... يوووه شنوه الوساوس ... بدق لو اسمع صوته شوي ..
(بصعوبه منها ضغطت اتصال ...
رن المره الاولى ثم الثــــانيه بدون رد ...
لكـــــــــــن مع الرنه الثالثـــــــه ...
-(بصوت خشن زياده عن الطبيعه :- الــــــــــو ...
(تولين .... نو كوميـــــــــــــنت ...
يدها صارت ترجف لحالها .... لسانها انربط ...
-(كرر :- الــــــــــــــــــو .... منو معاي !!!
-...................................
-اذا ماراح تتحجى .. رجـــآء المره اليايه لا عاد تدق وتزعجنا ..
(طـــــــــــوط طوط طــــوط ....
(طلال جالــــــس بكافي مع اخوياه ... ناظر الرقم بس استغرب لما لقاه بالجهات الصادره في الاتصال عنده !!!
تذكر تولين ... وهذا هو رقم امها ...
-طلول شفيك قاعد احاجيك منو وياك تو !!!
-(طلال رفع راسه وفوقه الف علامة كوسشين .... موب قادر يفهم تولين ابدا ...
هالبنت بجد غريبه حركاااتها ...
-لا واحد غلطان ...
(من جهه ثانيه عند تولين ....
نزلت الجوال ويدينها تررررررررررجف بشكل مو طبيعي وأطرافها باااااااارده ومخدرررره ...
انسدحت على السرير وخبت وجهها بيدينها ...
تحس قلبها بينقز من مكانه بقوة الدقات ...
(بتفكيرها :::
ياربيييه موب معقوله انا للهدرجه احبه ... ليش ياربيه طلال بالذات احبه وامووووت فيه
ياربي وش اللي صارلي الحين ... ليش كل جسمي يرجف ...
للهدرجه حبه بقلبي كبير وانا ماحسيت فيه ...
بمجرد صوته صار لي كل هذا !!!
عيل بعدين وش بيصير فيني ...
يارب انك تدلني على الطريق الصحيح ... انا مابي اخون صداقتي مع جوجو ...
اغلى وحده بحياتي من بعد امي ...
رفيجة الطفوله مو معقوله اخونها جذي ...
يوووه تولين شفيج ... اصلا طلال مايحبج وواظح انه يحب جوجو ..
يعني انتي ماسويتي شي غلط ...
ؤف ياربي الأحسن اخلي كل شي مع الأيـــآم وأشوف شنو تالية هالحب الغبي ....
رغم اني احس بالسعاده لاني سمعت صوته ....
حبه بقلبي احسه الروع حب حسيت فيه ...
بس خايفه خايفه من حبي له الغلط اكيد ...
""""""""""""""""""""""""""""
ليان تناظر ساعتها .... الحين الساعه 7 ...
وهي بالمحل ...
قالت بصوت عالي ...
عمووووو وينك يالله بيينا الدكتور عبدالمحسن الحين ...
-(طلع عمها وعمتها ... ظحكت على اشكالهم ....
العم لابس ثوب مصفررررر بس نااااااشف وشكل مكبوب عليه النشا كله وصاير خشبه من صلابته والغتره
لافها بشكل يظحححححكـ ....
اما عمتها لابسه العبايه الكبييره عليها ومتبرقعه بالبرقع القديم باللون الذهبي ... ونص خشتها طالعه من تحت ..
كتمت ضحكتها وتقدمت لهم وهي تعدل عمامة عمها ..
-شفيج يابنتي هديها انا توني معدلها ...
-ههه ياعمي طريقتك موب صح ... طالعه غريبه شوي (وبقلبها تقول.. طالعه تظحك ..)
لما عدلتها قالت :-
ؤكي جذي عدل ....
لفت بتروح للعمتها وبتعطيها العصاه الا ودخل عليهم عبدالمحسن ....
التفتت ليان عليه بس علطول نزلت راسها ...
عبدالمحسن كان يطالعها ومبتسم لانها لابسه النظارات اللي عطاها اياه بدل نظاراتها القديمه ...
طالع شكلها كيوووت ....
-يامرحبا ولله بولدي ... هاه يالله نمشي ... انا ريولي انكسرت من كثر الوقفه وعيوزتي اكيد تعبت .. صح يا شمى !!
-(شمى:- يالله بس عن الهذره وخلونا نمشي قبل لا اهون ...
-لا عاد اذا هونت عيوزتي انا اهون ...
(ليان وعبدالمحسن كاتمين ضحكتهم ..
-(عبدالمحسن اختصر الموضوع :- طيب يالله مشينا ..
(بالبوفيه الصغيره واللي على قد حالها ...
ليان جالسه جمب عمتها وقدامهم العم وعبدالحسن ...
عبدالمحسن كل دقيقه وثانيه يسرق نضره لليان .. وهي طول الوقت منزله راسها ..
-(العم:- اقول ياولدي الحين انا ماقد شفت اهلك !!
-(بابتسامه :- ياعمي انا يتيم ... بس عندي اخو اصغر مني ...
(ليان علطول رفعت راسها لأنها اول مره تعرف انه يتيم ... التفت عليها
بس العم ماعطاهم مجال يطولون بالنظرات لما قال :- الله يرحمهم ويسكنهم فسيح جناته ..
هم السابقون ونحن الاحقون ياولدي ...
العمه:-بس وين اخوك !!!
-دايم مع ربعه ... وبيتنا بعيد من هني .. عشان جذي ماتشوفونه ..
-العم :- طيب اطلبولنا بس .. اني حدي يوعان ...
-(ضحك عبدالمحسن :- انشالله عمي ... هاه اخترتو انتو من المنيوم ..
(كل الثلاثه تنحو بكلمة المنيوم ...
العم والعمه وليان كمان ...
-العمه :- هو شنو منيومه ياولدي ... وش هالحجي ..!!
-العم :- هذي اكله شفيج انتي ماتعرفين شي .. عيورز ماعليج شرهه ... صح يابنتي ليان ..
-(ليان اختبصت ماتدري وش تقول .. وبنفس الوقت ماتبي تكون عند عبدالمحسن ماتعرف شي ..
فقررت تقول :- ههه أي ياعمتي هذي اكله شفيج !!! ...
(عبدالمحسن عض شفته السفلى مايبي يضحك ويفشلهم ... خاصتا ليان اللي واضح انها تبي تكون فهيمه ...
مايلومها لأنها عايشه بهالحاره ومع عجوز وبين فقراء ... بس الموقف ضحكه ...
-العمه :- هو صح ياولدي !!! منموم مدري وش اسمه هو أكل ...
-العم :- أي تبيننا نطلب منه ...
-العمه :- خلاص اذا بتطلبه اطلبه ...
-ليان :- بس أخاف المنيوم يكون حالي عليج وانتي ماتتحملين الحالي ... (ثم التفتت على عبدالمحسن
اللي كاتم ضحكته طول الوقت :- هو حالي يادكتور ...
-(طالعها عبدالمحسن ومرفع حواجبه ثم قال :- شدعوا دكتور !!! مابيننا رسميات ؟؟ اما المنيوم لا موب حالي ..
(ماكان وده يقولها وش معنى المنيوم عشان مايفشلها ويطبح وجهها عنده ...
فضل انه يسلك عالموضوع ولا انه يحطها بموقف اكيد راح يطيح وجهها منه ...
-العم :- خلاص عيل خلونا نطلب منموم ..
(فكر شنو يطلب ثم قام عنهم عشان يطلب بعيد عن مسامعهم ...
ليان خذت نفس لما قام من الطاوله لأنها كانت تحس انها حابسه انفاسها بسبب قربه منها ...
وصلت الساعه ثمان ... وهم يسولفون وأغلب سوالفهم .. عبدالمحسن كان حابس ضحكته على العم والعمه ..
اما ليان غالبية الوقت ساكته وان تكلمت تقول أي او لا .. او أي كلمه وحده ...
-(عبدالمحسن :- ليان ممكن الملح اللي عندج ..
-اكيد..
(لما مدت له الملح ... تلامست أطراف اصابعه بكفه ... أهتز الملح بيدها وطاح على الأكل ...
عبدلمحسن حس بتوترها ... بس حب يلطف الجو وابتسم لها وهو يقول :-
ماقلتي لي ليان ... اخبارج ويى الجامعه !!!
-(بصوت واطي جدا :- بخير ..
-(ماسمعها وش قالت بس ماحب يحرجها وقال :- انتي ماقلتي لي بأي جامعه ..
(طبعا العم والعمه يسولفون مع بعض ومو لم ليان والدكتور ابدا ...
-آآآ .. الجامعه الامريكيه ...
-(ابتسم علطول وهو يقول :- تدرين عاد اخوي بعد يدرس فيها .. ولله صدف حلوه ..
-(استغربت شوي ثم قالت :- أخوك يعني بنفس جامعتي ..
-(بابتسامه :- أي ليه مستغربه ... عادي هالصدف تصير .. بس هذي احلى صدفه ..
علشان أوصي اخوي عليج ... وتكونون ربع بعد ...
-آهــآ ..
-(دنق راسه شوي يطل بوجهها اللي طول الوقت منزلته :- آهــآ شنو !!
(رفعت راسها ماتدري انه يطالعها وكانت مبتسمه ... بس الرررتبببكت لما طاحت عينها بعينه ...
عبدالمحسن ... أول مره يلاحظ جمالها ...
ماقدر يوخر عيونه عنها ...
وكأنه جالس يحفظ تقاسيم وجهها العجيبه ....
أول مره يلاحظ لون عيونها من خلف النظارت ...
مايدري ليه فكر بسرعه وتظايق لما حس ان ممكن هالبنت تكون من أصل غير عربي ...
من جمالها الغير عربي ابدا ... لا لون شعر ولا لون عيون ولا لون بشره ... ولا حتى تقاسيم الوجه ..
جمـــآل العرب يختلف عن جمـــآل الغرب ...
مايدري ليش ضاق صدره من اصلها الغير معروف ..
يؤ معقوله انا صرت افكر فيها من ناحيه جديه !!!!!!
(ليان توترت من نظراتهم ... وخرت عيونها وهي تتمنى لو تقوم وتطلع من عندهم ....
أحسن لها من هالموقف ....






نقزت من غير شعور وهي تركض بالدرج وتطمر كل درجه منه ...
امها تحت بالصاله رفعت راسها بستغراب وهي تقول :-
شفيج بالسم الله عليج .... شنوهالركض ذا كله ؟؟... لا عاد اشوفج تركضين جذي بسم الله ...
(نقزت تولين عندها وهي تقول بين انفاسها المقطوعه :- يـــ ... مامـــا وين جـ ... جـ ... جوالتج ..!!
-هو ليه ... شتبين منه .. وين موبايلج !!!
-يوووه مامي بسرعه وينه ..
-وه بسم الله علي شوفيه على الكامادينه بغرفتي ...
-يووووه فوق ... ليش تهدينه فوق .. اذا حد دق عليج كيف بيلاقونج ؟؟؟
-وانتي شخصتج ... قومي بس قومي فقعتي لي طبلتي من لسانج ... لسانج هاللي يبيله قص شوي ...
الشارع ســـمــعــ ....
(بس ماحست بنفسها الا وهي لحالها ...
-بسم الله الرحمن الرحيم شفيها هالمطفوقه ..!!! لا اليوم موب طبيعيه هالبنيه ..!! الله يهبطها بسمه بس ...
(تولين وهي تدور بين الارقام على اخر متصل ... لقته واحد بدون اسم وهو اكيد رقم الدكتور طلال ...
ابتسمت بفررررحه كبييره تحسها بجواتها ...
خذت الجوال وبســــرعه ...
دخلت غرفتها وهي تفكر ...
تدق او ماتدق !!!
قلبها يزداد نبضاته ..اكثـــــــــــر وأكثر ... نست ظيقتها اللي تو وماتحس غير بالحماس والخوووووف
بقلبها ....
-(بصوت واطي بينها وبين نفسها :- ياربي احبه بس خايفه ادق عليه ... بعدين شنو بقول ..!!
اصلا لو يعرف انه انا ماراح يهدني بحالي بكره ...
يمكن يحتقرني .... او يحس اني بنت ماتربت ... يوووه شنوه الوساوس ... بدق لو اسمع صوته شوي ..
(بصعوبه منها ضغطت اتصال ...
رن المره الاولى ثم الثــــانيه بدون رد ...
لكـــــــــــن مع الرنه الثالثـــــــه ...
-(بصوت خشن زياده عن الطبيعه :- الــــــــــو ...
(تولين .... نو كوميـــــــــــــنت ...
يدها صارت ترجف لحالها .... لسانها انربط ...
-(كرر :- الــــــــــــــــــو .... منو معاي !!!
-...................................
-اذا ماراح تتحجى .. رجـــآء المره اليايه لا عاد تدق وتزعجنا ..
(طـــــــــــوط طوط طــــوط ....
(طلال جالــــــس بكافي مع اخوياه ... ناظر الرقم بس استغرب لما لقاه بالجهات الصادره في الاتصال عنده !!!
تذكر تولين ... وهذا هو رقم امها ...
-طلول شفيك قاعد احاجيك منو وياك تو !!!
-(طلال رفع راسه وفوقه الف علامة كوسشين .... موب قادر يفهم تولين ابدا ...
هالبنت بجد غريبه حركاااتها ...
-لا واحد غلطان ...
(من جهه ثانيه عند تولين ....
نزلت الجوال ويدينها تررررررررررجف بشكل مو طبيعي وأطرافها باااااااارده ومخدرررره ...
انسدحت على السرير وخبت وجهها بيدينها ...
تحس قلبها بينقز من مكانه بقوة الدقات ...
(بتفكيرها :::
ياربيييه موب معقوله انا للهدرجه احبه ... ليش ياربيه طلال بالذات احبه وامووووت فيه
ياربي وش اللي صارلي الحين ... ليش كل جسمي يرجف ...
للهدرجه حبه بقلبي كبير وانا ماحسيت فيه ...
بمجرد صوته صار لي كل هذا !!!
عيل بعدين وش بيصير فيني ...
يارب انك تدلني على الطريق الصحيح ... انا مابي اخون صداقتي مع جوجو ...
اغلى وحده بحياتي من بعد امي ...
رفيجة الطفوله مو معقوله اخونها جذي ...
يوووه تولين شفيج ... اصلا طلال مايحبج وواظح انه يحب جوجو ..
يعني انتي ماسويتي شي غلط ...
ؤف ياربي الأحسن اخلي كل شي مع الأيـــآم وأشوف شنو تالية هالحب الغبي ....
رغم اني احس بالسعاده لاني سمعت صوته ....
حبه بقلبي احسه الروع حب حسيت فيه ...
بس خايفه خايفه من حبي له الغلط اكيد ...
""""""""""""""""""""""""""""
ليان تناظر ساعتها .... الحين الساعه 7 ...
وهي بالمحل ...
قالت بصوت عالي ...
عمووووو وينك يالله بيينا الدكتور عبدالمحسن الحين ...
-(طلع عمها وعمتها ... ظحكت على اشكالهم ....
العم لابس ثوب مصفررررر بس نااااااشف وشكل مكبوب عليه النشا كله وصاير خشبه من صلابته والغتره
لافها بشكل يظحححححكـ ....
اما عمتها لابسه العبايه الكبييره عليها ومتبرقعه بالبرقع القديم باللون الذهبي ... ونص خشتها طالعه من تحت ..
كتمت ضحكتها وتقدمت لهم وهي تعدل عمامة عمها ..
-شفيج يابنتي هديها انا توني معدلها ...
-ههه ياعمي طريقتك موب صح ... طالعه غريبه شوي (وبقلبها تقول.. طالعه تظحك ..)
لما عدلتها قالت :-
ؤكي جذي عدل ....
لفت بتروح للعمتها وبتعطيها العصاه الا ودخل عليهم عبدالمحسن ....
التفتت ليان عليه بس علطول نزلت راسها ...
عبدالمحسن كان يطالعها ومبتسم لانها لابسه النظارات اللي عطاها اياه بدل نظاراتها القديمه ...
طالع شكلها كيوووت ....
-يامرحبا ولله بولدي ... هاه يالله نمشي ... انا ريولي انكسرت من كثر الوقفه وعيوزتي اكيد تعبت .. صح يا شمى !!
-(شمى:- يالله بس عن الهذره وخلونا نمشي قبل لا اهون ...
-لا عاد اذا هونت عيوزتي انا اهون ...
(ليان وعبدالمحسن كاتمين ضحكتهم ..
-(عبدالمحسن اختصر الموضوع :- طيب يالله مشينا ..
(بالبوفيه الصغيره واللي على قد حالها ...
ليان جالسه جمب عمتها وقدامهم العم وعبدالحسن ...
عبدالمحسن كل دقيقه وثانيه يسرق نضره لليان .. وهي طول الوقت منزله راسها ..
-(العم:- اقول ياولدي الحين انا ماقد شفت اهلك !!
-(بابتسامه :- ياعمي انا يتيم ... بس عندي اخو اصغر مني ...
(ليان علطول رفعت راسها لأنها اول مره تعرف انه يتيم ... التفت عليها
بس العم ماعطاهم مجال يطولون بالنظرات لما قال :- الله يرحمهم ويسكنهم فسيح جناته ..
هم السابقون ونحن الاحقون ياولدي ...
العمه:-بس وين اخوك !!!
-دايم مع ربعه ... وبيتنا بعيد من هني .. عشان جذي ماتشوفونه ..
-العم :- طيب اطلبولنا بس .. اني حدي يوعان ...
-(ضحك عبدالمحسن :- انشالله عمي ... هاه اخترتو انتو من المنيوم ..
(كل الثلاثه تنحو بكلمة المنيوم ...
العم والعمه وليان كمان ...
-العمه :- هو شنو منيومه ياولدي ... وش هالحجي ..!!
-العم :- هذي اكله شفيج انتي ماتعرفين شي .. عيورز ماعليج شرهه ... صح يابنتي ليان ..
-(ليان اختبصت ماتدري وش تقول .. وبنفس الوقت ماتبي تكون عند عبدالمحسن ماتعرف شي ..
فقررت تقول :- ههه أي ياعمتي هذي اكله شفيج !!! ...
(عبدالمحسن عض شفته السفلى مايبي يضحك ويفشلهم ... خاصتا ليان اللي واضح انها تبي تكون فهيمه ...
مايلومها لأنها عايشه بهالحاره ومع عجوز وبين فقراء ... بس الموقف ضحكه ...
-العمه :- هو صح ياولدي !!! منموم مدري وش اسمه هو أكل ...
-العم :- أي تبيننا نطلب منه ...
-العمه :- خلاص اذا بتطلبه اطلبه ...
-ليان :- بس أخاف المنيوم يكون حالي عليج وانتي ماتتحملين الحالي ... (ثم التفتت على عبدالمحسن
اللي كاتم ضحكته طول الوقت :- هو حالي يادكتور ...
-(طالعها عبدالمحسن ومرفع حواجبه ثم قال :- شدعوا دكتور !!! مابيننا رسميات ؟؟ اما المنيوم لا موب حالي ..
(ماكان وده يقولها وش معنى المنيوم عشان مايفشلها ويطبح وجهها عنده ...
فضل انه يسلك عالموضوع ولا انه يحطها بموقف اكيد راح يطيح وجهها منه ...
-العم :- خلاص عيل خلونا نطلب منموم ..
(فكر شنو يطلب ثم قام عنهم عشان يطلب بعيد عن مسامعهم ...
ليان خذت نفس لما قام من الطاوله لأنها كانت تحس انها حابسه انفاسها بسبب قربه منها ...
وصلت الساعه ثمان ... وهم يسولفون وأغلب سوالفهم .. عبدالمحسن كان حابس ضحكته على العم والعمه ..
اما ليان غالبية الوقت ساكته وان تكلمت تقول أي او لا .. او أي كلمه وحده ...
-(عبدالمحسن :- ليان ممكن الملح اللي عندج ..
-اكيد..
(لما مدت له الملح ... تلامست أطراف اصابعه بكفه ... أهتز الملح بيدها وطاح على الأكل ...
عبدلمحسن حس بتوترها ... بس حب يلطف الجو وابتسم لها وهو يقول :-
ماقلتي لي ليان ... اخبارج ويى الجامعه !!!
-(بصوت واطي جدا :- بخير ..
-(ماسمعها وش قالت بس ماحب يحرجها وقال :- انتي ماقلتي لي بأي جامعه ..
(طبعا العم والعمه يسولفون مع بعض ومو لم ليان والدكتور ابدا ...
-آآآ .. الجامعه الامريكيه ...
-(ابتسم علطول وهو يقول :- تدرين عاد اخوي بعد يدرس فيها .. ولله صدف حلوه ..
-(استغربت شوي ثم قالت :- أخوك يعني بنفس جامعتي ..
-(بابتسامه :- أي ليه مستغربه ... عادي هالصدف تصير .. بس هذي احلى صدفه ..
علشان أوصي اخوي عليج ... وتكونون ربع بعد ...
-آهــآ ..
-(دنق راسه شوي يطل بوجهها اللي طول الوقت منزلته :- آهــآ شنو !!
(رفعت راسها ماتدري انه يطالعها وكانت مبتسمه ... بس الرررتبببكت لما طاحت عينها بعينه ...
عبدالمحسن ... أول مره يلاحظ جمالها ...
ماقدر يوخر عيونه عنها ...
وكأنه جالس يحفظ تقاسيم وجهها العجيبه ....
أول مره يلاحظ لون عيونها من خلف النظارت ...
مايدري ليه فكر بسرعه وتظايق لما حس ان ممكن هالبنت تكون من أصل غير عربي ...
من جمالها الغير عربي ابدا ... لا لون شعر ولا لون عيون ولا لون بشره ... ولا حتى تقاسيم الوجه ..
جمـــآل العرب يختلف عن جمـــآل الغرب ...
مايدري ليش ضاق صدره من اصلها الغير معروف ..
يؤ معقوله انا صرت افكر فيها من ناحيه جديه !!!!!!
(ليان توترت من نظراتهم ... وخرت عيونها وهي تتمنى لو تقوم وتطلع من عندهم ....
أحسن لها من هالموقف ....





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان اسماء
فضية || ~
avatar

عدد المساهمات : 1231
نقاط : 646
تاريخ التسجيل : 11/06/2010
الموقع : عنابة\خنشلة

مُساهمةموضوع: رد: تابع للرواية   الثلاثاء 25 ديسمبر 2012 - 14:31

مررررررررسي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة الجبل
مشرفة || ~
avatar

عدد المساهمات : 1552
نقاط : 2653
تاريخ التسجيل : 23/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: تابع للرواية   الثلاثاء 25 ديسمبر 2012 - 15:32

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تابع للرواية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالمكي الخاص :: المنتديات العلمية والأدبية :: القصص والروايات-
انتقل الى: